سنة الفجر ، هل تجوز أدائها وقت وقوف الإمام لصلاة الفجر ؟

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • سنة الفجر ، هل تجوز أدائها وقت وقوف الإمام لصلاة الفجر ؟

    السلام عليكم ورحمة الله


    انتشر خطأ كبير جداً بين المصلين هداهم الله جميعاً إلى الحق ، وهو إن أدركتهم ركعتي سنة الفجر قبل الصلاة بادروا بآدائها عند وقوف الإمام لصلاة الفجر ، وهذا غير جائز ، ولم يرد عن النبي صلى الله عليه وسلم ، فوقت الصلاة المفروضة ، يكون مخصصاً لهذه الصلاة ، لا للسنن والرواتب والتطوع .

    فمن أدركته ركعتي سنة الفجر قبل صلاة الفجر ، يستطيع أن يصليهما بعد صلاة الفجر أو بعد طلوع الشمس ، الأفضل بعد طلوع الشمس . ولا تخفى عليكم الأحاديث المذكورة في ذلك .


    كتاب القول المبين في أخطاء بعض المصلين للمؤلف مشهور حسن سلمان
    يقول فيه من صــ 193 إلى صــ195 :


    أن رسول الله صلى الله عليه وسلم رأى رجلاً وقد أقيمت الصلاة، يصلي ركعتين ، فلما انصرف رسول الله صلى الله عليه وسلم لاث به الناس وقال له رسول الله صلى الله عليه وسلم : آلصبح أربعاً ، آلصبح أربعاً .

    في هذا الحديث
    إن الدخول مع الإمام في الصلاة عند سماع الإقامة أولى من ركعتي الفجر ، وقد أظهر رسول الله صلى الله عليه وسلم الكراهية لمن فعل ذلك ولم ينكر على من قضاها بعد الفريضة كما ثبتت بذلك الأحاديث الصحيحة .

    عن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال :
    اذا أقيمت الصلاة فلا صلاة إلا المكتوبة

    النهي الصريح عن افتتاح نافلة بعد إقامة الصلاة سواء كانت راتبة ، كسنة الصبح والظهر والعصر أم غيرها ، وهذا مذهب الشافعي والجمهور

    ومن ثم يقول المؤلف ....

    قال القاضي :

    والحكمة في النهي عن صلاة النافلة بعد الإقامة أن لا يتطاول عليها الزمان فيظن وجوبها

    ومن ثم يبين حكَمها .... ويقول في الأخير : ويتبين لنا :
    خطأ بعض المصلين يأتون فيجدون الإمام في الركعة الأولى أو الثانية فلا ينضمون مباشرة إلى الجماعة بل يتنحون ناحية ليصلوا السنة وأحياناً يدركون الإمام وهو في القعود الأخير وهذا من قلة فقههم وقد تكون الصلاة جهرية والإمام يقرأ القرآن وهم عن الإستماع والإنصات غافلون يركعون ويسجدون بسرعة ليدركوا جزءً من الصلاة مع الإمام وهم يحسبون أنهم قد أصابوا هدفين برميةٍ واحدة وهم في الحقيقة لم يفقهوا من صلاتهم التي تطوعوا فيها شيئاً وما جعل الله لرجلٍ من قلبينفي جوفه .

يعمل...
X